الاتحاد من أجل الحرية والديمقراطية والمساواة

الشباب الشجعان يلصقون صورًا لمريم رجوي في 14 مدينة إيرانية

الشباب الشجعان يلصقون صورًالمريم رجوي في 14 مدينة إيرانية

الشباب الشجعان يلصقون صورًالمريم رجوي في 14 مدينة إيرانية

 

 

سبتمبر 2019

 

 

 

الشباب الشجعان يلصقون صورًالمريم رجوي في 14 مدينة إيرانية -في تحد بارز، لصق أعضاء معاقل الانتفاضة من أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية داخل البلاد صورًا لقيادة المقاومة ضد النظام الإيراني أي «مسعود و مريم رجوي » في مناطق مزدحمة في 14 مدينة إيرانية.

 

وتجري هذه الأنشطة الجريئة في وقت اتخذ فيه النظام الإيراني جميع التدابير الأمنية بما في ذلك تسيير دوريات راجلة وراكبة واستخدام كاميرات المراقبة في مختلف المناطق لاعتقال أعضاء معاقل الانتفاضة بهدف منع تأثيراتهم الفاعلة لتشجيع المواطنين للقيام بالاحتجاج ضد النظام. وقام أعضاء المعاقل بلصق صور لزعماء المقاومة أي «مسعود و مريم رجوي» في المدن المهمة ومراكز المحافظات بما في ذلك طهران ومشهد والأهواز وشيراز وأصفهان وأوروميه وغجساران وخرمشهر وغيرها من المدن الإيرانية من الشمال الى الجنوب وفي الوقت نفسه قام بعض أعضاء المعاقل بتدمير صور لخامنئي وخميني في بعض المدن.

 

وتظهرأنشطة أعضاء معاقل الإنتفاضة التي تجري بشكل منظم وواسع، تنامي وتصعيد نشاطات الشباب من أنصار منظمة مجاهدي خلق داخل البلاد مما أثار الخوف والهلع الشديدين في النظام الإيراني.

 

أخبار ذات صلة

 

المقاومة الإيرانية ومعاقل الانتفاضة كابوس النظام الإيراني – على الرغم من أن نظام الملالي يتحدث عن تبني خطوة ثالثة في تقليص التزاماته بالاتفاق النووي ويحاول تصويرها في دعايته على أنها إجراء يهدد أوروبا وأمريكا والضغط عليهما، إلا أن داخل هذا النظام وحتى بين زمرة الإصلاحيين والمجموعات المتحيزة لروحاني يعبرون عن شعورهم بالإحباط تجاه هذه الخطوة وإمكانية تأثيرها على سياسة أمريكا وأوروبا.

 

الوقع أن ما اتخذه نظام الملالي من سياسة فلا مخرج له من هذا الانجماد والطريق المسدود. لاشك أنه حان وقت ترجمة هذا الكابوس على أرض الواقع ولا يمر وقت طويل حتى يكنس الشعب الإيراني في ارتباطه بالمقاومة الإيرانية ومعاقل الانتفاضة البطلة جميع زمر النظام ويرميهم في مزبلة التاريخ ويطوي صفحة حكم الملالي المشين.

 

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com