الاتحاد من أجل الحرية والديمقراطية والمساواة

منظمة العفو الدولية تدعو إلى وقف العقوبة اللا إنسانية لبتر أصابع أربعة رجال في ارومیه

منظمة العفو الدولية تدعو إلى وقف العقوبة اللا إنسانية لبتر أصابع أربعة رجال في ایران

منظمة العفو الدولية تدعو إلى وقف العقوبة اللا إنسانية لبتر أصابع أربعة رجال في ایران- في إجراء عاجل ، دعت منظمة العفو الدولية إلى وقف معاقبة بتر أصابع أربعة رجال وقالت إنه ينبغي للمجتمع الدولي أن يبذل كل ما في وسعه لوقف الأحكام المروعة في سجن أروميه.

هجوم شنيع على الإنسانية

هادي رستمي (33 عاما) ، مهدي شريفیان (37 عاما) ، مهدي شاهیوند (42 سنة) كسری كرمي (40 سنة) يتعرضون لبتر الأصابیع. وأدينوا جميعاً بالسرقة بعد محاكمة جائرة على أساس “اعترافات قسرية”.

ووصفت منظمة العفو الدولية بتر الاصابع انتهاك شنيع لكرامة الانسان والتعذيب جريمة بموجب القانون الدولي.

وقالت منظمة العفو الدولية في بيان “إننا ندعو السلطات الإيرانية إلى التوقف الفوري وغير المشروط عن مثل هذه الأعمال الوحشية والمروعة”.

محاكمة القضاة الذين أصدروا هذا الحكم

يجب أن تدرك النيابة والسلطات القضائية التي ترتكب مثل هذا التعذيب أنه يمكن مقاضاتهم بموجب القانون الجنائي الدولي. وقد أيدت المحكمة العليا الأحكام الصادرة بحق السجناء ، وهناك خطر من تنفيذها في أي لحظة.

من الجدير بالذكر أن نتذكر کان ، إصدار حكم بتر أصابیع لثلاثة مراهقين في أورمية  یتصدرعناوين الصحف آنذک .

بينما كان كبار المسؤولين يسرقون وينهبون المليارات ، لم يحضر أي منهم أمام القضاء ، في نظام ولاية الفقيه.

لا عقاب أحد على سرقة منصة النفط من قبل الحرس الثوري الإيراني

لا يعاقب أحد على فقدان أكثر من 20 مليار دولار من العملة المخصصة.

طبري ، نائب رئيس القضاء ، الذي جعل ملفه الفلكي بالفساد والطواطؤ الجميع في دهشة لم تقطع اصابیعه ! لكن الفقراء الذين يسرقون من الفقر والعوز ، ُتقطع أصابعهم حتى لا يعودوا قادرين على العمل.

هذا هو منطق هذه العقوبة اللاإنسانية التي دعت منظمة العفو الدولية لتقوفه.

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com