الاتحاد من أجل الحرية والديمقراطية والمساواة

ايران...ثورة على نار هادئة 

الجولة الجديدة من إضراب سائقي الشاحنات الإيرانية السبت 29 سبتمبر /أيلول 2018

الجولة الجديدة من إضراب سائقي الشاحنات الإيرانية

السبت 29 سبتمبر /أيلول 2018

بدأ إضراب سائقي الشاحنات الإيرانية في جولته الجديدة عقب مناشدة السبت 22 سبتمبر ، احتجاجا على عدم
تلبية مطالبهم ، واستمر الى يوم الجمعة 28 سبتمبر 2018 ، لليوم السابع على التوالي في العديد من المدن
الإيرانية منها : طهران، اصفهان، نیشابور، قزوین، کرمانشاه، اردبیل، اهواز، شوش، زنجان، زرین‌شهر، تبریز و
سیرجان.
وأن إضراب سائقي الشاحنات تسبب نقص البنزين بمحطات وقود في بعض المدن الإيرانية. كما وفي مدينة
أصفهان ،بسبب الإضراب قد انخفض الأسمنت بشكل ملحوظ .
وقد إنطلق إضراب سائقي الشاحنات ، بدعوة من اتحاد سائقي الشاحنات في جميع أنحاء إيران ، وحث سائقي
الشاحنات على المشاركة في الإضراب من يوم 22 سبتمبر 2018.
كما واكد مريم رجوي في رسالة لها في وقت سابق :
رسالة مريم رجوي: إسقاط النظام، الطريق الوحيد لإنقاذ اقتصاد إيران
تستمر الانتفاضة والحركة التي بدأت في ديسمبر الماضي، وذلك بهمّة أبناء الشعب في عموم البلاد، من
كازرون وإلى أصفهان، وحتى خوزستان وبانه. من سائقي الشاحنات والمركبات الثقيلة وإلى العمّال في معمل
قصب السكر في هفت تبه و صناعة الصلب في الأهواز وتجّار السوق في مدن مختلفة. واليوم أصبح تجّار
السوق وسائقو الشاحنات والمركبات الثقيلة، يعكسون صوت احتجاج الشعب الإيراني ضد حكم الملالي
المدمّر.
النشاطات الاحتجاجية تشل نظام الملالي
فلاح هادي الجنابي – الحوار المتمدن: في صباح يوم الاحد المنصرم المصادف 23 من الشهر الجاري، بدأ
سائقو الشاحنات إضرابا عارما في أكثر من 80 مدينة. وجاء هذا الإضراب بناء على دعوة سابقة. ويفيد تقرير
لشهود عيان أن غالبية محطات التحميل في مختلف المدن خالية وأن سائقي الشاحنات رفضوا الشحن. هذا
الاضراب الکبير يتزامن مع نشاطات وحرکات إحتجاجية تعم سائر أرجاء إيران حيث تلعب معاقل الانتفاضة
البطلة دورا کبيرا وبارزا فيها، وفي الوقت الذي يعاني فيه نظام الملالي من عدد کبير جدا من المشاکل
والازمات المستعصية، فإن هذا الاضراب سيوجه ضربة قوية أخرى له وسيفضحه مرة أخرى أمام العالم.

 

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com