الاتحاد من أجل الحرية والديمقراطية والمساواة

لماذا لا يستطيع خامنئي إنهاء انتفاضة إيران القوية

لماذا تصر جماعات التبرير في نظام الملالي على مساعدة خامنئي في بقاء الحكومة؟ 

لماذا تصر جماعات التبرير في نظام الملالي على مساعدة خامنئي في بقاء الحكومة؟ 

قال أبطحي، رئيس مكتب محمد خاتمي الرئيس السابق للنظام، إن خاتمي كتب ثلاث رسائل إلى خامنئي، لكنه لم يتلق أي رد. 

لماذا يسعى خاتمي والإصلاحيون إلى نصح خامنئي والسلطات للحفاظ على الحكم. 

السبب هو أنهم متواطئون في جميع جرائم هذا النظام على مدى 44 عامًا. 

الآن بعد أن رأوا في الأفق سقوط النظام، أصبحوا مرعوبين متبرمين ويريدون إيقاف السقوط حسب ظنهم. 

بالطبع، أنها محاولة الضرب على الحديد. 

أليس الشعب يهتف؟ هذا العام عام سقوط خامنئي. 

صرخة الشعب هذه وشعارها يدلان على مرحلة الانتفاضة

لماذا لا يلبي خامنئي نصائح الإصلاحيين المزيفين؟ 

لكن السؤال لماذا لم يجيبهم خامنئي؟ 

لا شيء، والسبب هو أن خامنئي يعرف أكثر من أي شخص أن هذه الجماعة قد انتهت صلاحيتها وأنها غير فعالة. 

لأن عدو هذا الحكم وهو الشعب، فلن يقيموا وزنا لهذه الجماعة: 

لقد رفع الشعب شعاره منذ سنوات عديدة: انتهت اللعبة أيها الإصلاحي و الأصولي. 

من ناحية أخرى، يعرف خامنئي جيدًا أن الاستماع إلى هؤلاء الأشخاص والتنازل، لا يمنع السقوط، بل يسرعها أيضًا. 

لذلك لا يوجد سبب لإعطاء إجابة لخاتمي. لهذا السبب فإن خاتمي وأعوانه يتحملون الام الاستبداد، وبالطبع سيلقون جزائهم  معه شركاء في جرائمه. 

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com