الاتحاد من أجل الحرية والديمقراطية والمساواة



النظام الإيراني يدعم الإرهابيين بمئات الملايين من الدولارات

النظام الإيراني يدعم الإرهابيين بمئات الملايين من الدولارات

 

النظام الإيراني يدعم الإرهابيين بمئات الملايين من الدولارات -قال السيناتور توم تيليس، عضو مجلس الشيوخ الأمريكي، إن نظام الملالي ينفق مئات الملايين من الدولارات سنويًا على المنظمات الإرهابية في جميع أنحاء العالم”.

 

وذكرت شبكة فوكس نيوز أن السيناتور الجمهوري، توم تيليس، من كارولينا الشمالية عضو في اللجنة

القضائية بمجلس الشيوخ ويدعمنا قال أن النظام الإيراني وسلوكه الشرير في جميع أنحاء العالم

ستدركون أنه ينفق مئات الملايين من الدولارات سنويًا ويرسلها إلى المنظمات الإرهابية في جميع أنحاء

العالم. وبناءً عليه أعتقد أن رئيس الجمهورية (ترامب) لديه الحق في الوقوف ضدهم.

 

واستكمل: “لا يمكننا أن نكون سلبيين، ويجب علينا أن ندعم رئيس الجمهورية في موقفه الراهن، وهذا الأمر ضروري من أجل تحقيق الأمن والاستقرار في تلك المنطقة”.

 

الأمر ذاته أكده وزير الخارجية، مايك بامبيو، الذي حذر نظام الملالي من السعي إلى تفاقم الوضع وفق فوکس نیوز.

 

وقال “بومبيو”: “إننا لا نسعى إلى الحرب مع نظام الملالي ، بل نسعى فقط إلى أن يكف هذا النظام عن

ممارساته الإرهابية في جميع أنحاء أوروبا وعن دعمه لحزب الله ، الذي يهدد مصالح الشرق الأوسط بأسره

وعن دعم الحوثيين”.

 

وتابع “والحوثيون هم الذين يطلقون الصواريخ على المناطق التي يرتادها الروس والأمريكان ومن

الممكن أن تقتل هذه الصواريخ أي أمريكي أو روسي ببساطة.”

 

واستكملً “ومن بين النقاط المهمة التي طُلب من نظام الملالي الكف عنها هي دعمه لحزب الله ويبدو أن ذلك أمرا ملحا”.

 

من جانبه أكد السناتور “تيليس”: أنه إذا لم نلاحقهم فإنهم سوف يوسعون نفوذهم. لافتا إلى أن نظام

الملالي يرسل مئات الملايين من الدولارات سنويًا للجماعات الإرهابية ، وعلاوة على ذلك ، فإنكم

تتحدثون عن بلد  يساعد  الميليشيات  ويدعمهم ماليًا وتسبب في قتل مئات الجنود الأمريكيين في

العراق وفي الحرب هناك. 

 

وأشار إلى أنه لا يمكن لأحد أن يتحمل هذه الممارسات ، لذا يجب فرض عقوبات اقتصادية على نظام

الملالي مؤكدا أن الرئيس ترامب لا يسعى إلى الحرب والدليل على ذلك أنه سحب القوات الأمريكية من

الشرق الأوسط ولا يدعو إلى التحريض على الحرب، بيد أنه لا يرغب أيضا في السماح لبلد يدعم الإرهاب

مثل طهران أن يدور على حل شعره.

 

تجدر للإشارة إن حسين داعي الإسلام عضو مجلس الوطني للمقاومة الإيرانية أكد على أن ديكتاتورية

الولي الفقيه خامنئي، من أجل البقاء على السلطة، فإنها أنفقت وتنفق جميع الإيرادات الرسمية وغير

الرسمية للبلاد على تكاليف الحرب والإرهاب في الخارج .

 

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com