الاتحاد من أجل الحرية والديمقراطية والمساواة

عائلات ضحايا الرحلة 752

إيران بيان صادر عن رابطة أسر ضحايا الرحلة 752 فيما يتعلق بتقرير الأمم المتحدة

إيران..بيان صادر عن رابطة أسر ضحايا الرحلة 752 فيما يتعلق بتقرير الأمم المتحدة-أصدرت رابطة عائلات ضحايا الرحلة 752 بيانًا بشأن تقرير الأمم المتحدة.

وجاء في البيان: «مرة أخرى، عززت هيئة دولية ذات مصداقية الشكوك في أن الهجوم الصاروخي على طائرة ركاب أوكرانية كان متعمدا».

ولم تتخل العائلات عن أي محاولة لتحقيق العدالة، والآن حان دور الحكومة الكندية الموقرة لمقاضاة مسؤولي جمهورية إيران الإسلامية في لاهاي.

نص البيان

23 فبراير 2021 – نشر المقرر الخاص للأمم المتحدة اليوم تقريره عن إسقاط طائرة PS752. ليس من المستغرب أن جمهورية إيران الإسلامية لم تجب على أسئلته بعد مرور 60 يومًا. ويشار إلى أن الأمم المتحدة حققت في هذه الجريمة في إطار «القتل التعسفي»، وهو ما يتناقض مع  اختلاق الذريعة من قبل  إيران بعنوان «الخطأ البشري».

التقرير نفسه واضح تماما. مرة أخرى، عززت هيئة دولية ذات مصداقية الشكوك في أن الهجوم الصاروخي على الطائرة كان متعمدًا. وتخضع جمهورية إيران الإسلامية مرة أخرى للاستجواب بسبب معاملتها اللاإنسانية والعدائية لأسر الضحايا وغيرهم من منتقدي النظام. ومرة أخرى، يثير الخبراء أسئلة مهمة تلقي بظلال من الشك على مساءلة إيران عن هذه الجريمة.

هذا التقرير هو نتيجة مباشرة للتعاون المتبادل بين رابطة عائلات الضحايا والسيدة أغنيس كالامار، والتي أثمرت من خلال جهودها الدؤوبة. وتعاون العائلات التي زودتها بالنتائج التي توصلوا إليها مباشرة. وتعرب جمعية العائلات عن امتنانها للسيدة أغنيس كالامار وتحليلها الدقيق والمسؤول.

ويستحق ضحايا الرحلة PS752 البالغ عددهم 176، وخاصة ركاب 139 راكبًا في طريقهم إلى كندا، تصرفات مقتدرة من قبل  حكومتهم. بعد إصدار هذا التقرير، حان الوقت للحكومة الكندية لتغيير استراتيجيتها الحالية غيرالفاعلة. لوم تتخل العائلات عن أي جهد يؤدي إلى العدالة، والآن حان دور حكومة كندا الموقرة لتقديم جمهورية إيران الإسلامية إلى العدالة في محكمة العدل الدولية.

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com