الاتحاد من أجل الحرية والديمقراطية والمساواة

اختراق موقع الجهاد الزراعي للنظام الإيراني

اختراق موقع الجهاد الزراعي للنظام الإيراني  

اختراق موقع الجهاد الزراعي للنظام الإيراني

• صباح الاثنين 25 أبريل 2022، تم اختراق وتعطيل أكثر من 100 خادم وحاسوب وعشرات الأنظمة وقواعد البيانات و37 موقعًا و12 نظاما داخليا لوزارة الجهاد الزراعي.

• نشرت صور قيادة المقاومة الإيرانية مرفقة بشعار “يحيا رجوي” وصور مشوهة لخامنئي وكذا شعار “الموت لخامنئي” على الصفحة الرئيسية لوزارة الجهاد الزراعي.

• أعلنت قناة “تلغرام انتفاضة حتى إسقاط النظام: “هجوم إلكتروني كبير على مواقع وزارة الجهاد الزراعي وأنظمة وقواعد بيانات الجهاد هو حملة ورد فعل على قمع المزارعين المضطهدين في إيران، وخاصة في أصفهان وكسر جدار القمع.

• في كانون الأول (ديسمبر) الماضي، أضرمت القوات القمعية التابعة للنظام النيران في خيام المزارعين في أصفهان في المجرى الجاف لنهر زاينده رود، وفتحت النار على المزارعين المحرومين، مما أدى إلى إصابة العديد منهم بعيون.

• عدد من المواقع التي تم إزالتها منها الموقع الرئيسي لوزارة الجهاد الزراعي، مكتب ممثل المرشد الأعلى قاعدة الإمام سجاد للباسيج، مقر مقاومة الباسيج، مؤسسة جهادكران الثقافي والرياضي، نائب الوزير للشؤون البرلمانية، مكتب الشؤون البرلمانية، مركز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، خريطة نظم المعلومات الجغرافية الزراعية، مكتب الشؤون الاقتصادية، منظمة الجهاد الزراعي في محافظة البرز، منظمة الجهاد الزراعي في جهارمحال وبختياري، منظمة الجهاد الزراعي في كهكيلويه وبوير أحمد، منظمة الجهاد الزراعي بمحافظة كرمانشاه، منظمة الجهاد الزراعي بالمحافظة المركزية.

اختراق موقع الجهاد الزراعي للنظام الإيراني  

في 27 كانون الثاني (يناير)، عطلت “وحدات المقاومة”، أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، 27 شبكة إذاعية وتلفزيونية تابعة للنظام وإغلاق أكثر من 400 خادم إذاعي وتليفزيوني. وعُرضت صور قادة المقاومة السيد مسعود رجوي والسيدة مريم رجوي وشعارات مثل “الموت لخامنئي” و “التحية لرجوي” ومقتطف قصير من خطابات السيد رجوي في بعض هذه الشبكات.

في ساعات الصباح من يوم 14 آذار / مارس، قام أنصار “وحدات المقاومة” التابعة لمنظمة مجاهدي خلق، بإغلاق المواقع التابعة لوزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي التابعة للنظام. ووضعت على الصفحات الرئيسية لهذه المواقع صور مسعود ومريم رجوي تحمل شعار “يعيش رجوي” وصورة لخامنئي مشطوبة مع شعار “يسقط خامنئي”.

أرسلت وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي على الفور تقرير حالة إلى وزيري المخابرات والداخلية، وأمين المجلس الأعلى للأمن القومي، وقائد الحرس، واستخبارات الحرس، بالإضافة إلى 10 وزراء آخرين و30 آخرين من كبار المسؤولين. مسؤولي النظام عبر شبكة الأتمتة الداخلية.

منذ أوائل فبراير بث أعضاء في وحدات المقاومة في العشرات من مراكز التسوق الكبرى والمواقع التاريخية الشعبية والأماكن العامة الرئيسية في جميع أنحاء إيران بما في ذلك طهران، شهريار (إحدى ضواحي طهران)، مشهد، تبريز، رشت، جالوس، لاهيجان، لنكرود، ونيشابور، هتافات مثل” الموت لخامنئي، يحيا رجوي “،” لا للشاه، لا للملالي، تحيا الديمقراطية “،” رئيسي هو أحد منفذي مذبحة عام 1988 “،” الموت لخامنئي، واللعن على خميني، داعين إلى الإطاحة بديكتاتورية الملالي.

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com